شاهد عيان يروي ماذا فعل الإرهابيون؟ | الراي المصرية

بتاريخ :الجمعة 24 نوفمبر 2017

الناشر :sanaa   عدد المشاهدات : 43 مشاهدات

الراي المصريه الدوليه
جمال راجي

                               شاهد عيان يروي ما  حدث
استقبلت مستشفى القنطره شرق بعض الحالات المصابه والمتوفاه من العمل الارهابي الخسيس الذي اغتال. ناس ابرياء يؤدون فرض من فروض الإسلام وهي الصلاه 
اغتالت يد الارهاب الاسود مسجد قرية الروضه التابعه لمركز ومدينة بئر العبد محافظه  شمال سيناء 
وكان لي لقاء مع حاله من الحالات المصابه 
الاسم  اسليمان سالم اسليمان 
شاب من قريه الروضه يعمل بمهنة المعمار 
سالته ماذا حدث 
قال عندما ذهب إلي مسجد قريه الروضه لأداء صلاة الجمعة وعندما صعد الشيخ للمنبر لرفع الصلاه فوجئت بانفجار ودخان كثيف داخل المسجد وفوجئت باطلاق نار من  جميع الاتجاهات وقبل بدء الهجوم علي المصليين قاموا بإحراق جميع سيارات المصليين داخل المسجد وعندما حاول المصليين الهروب من داخل المسجد وإطلاق النار. فوجئ الجميع بأن الارهابيين يحوطون المسجد من جميع الجهات وكل من يحاول الخروج يطلقون عليه النار ويقتلوه 
وماذا فعلت انت 
قال أثناء إطلاق النار أصبحت بطلق ناري في قدمي. عند محاولاتي الهرب ورأيت ما يحدث لاي شخص يحاول الخروج وانا واقف فوجئت بأحد المصليين بجواري يصاب بطلق ناري بالرأس وسقط فوقي ورأيت دخول الإرهابيين المسجد يقلبون بالجثث ومن يجدوه حي يطلقون النار عليه رأيت المنظر عملت نفسي ميت واختباءت تحت جثة المصلي الذي سقط علي 
سالته كم عدد الإرهابيين 
قال حوالي ٥٠ شخص يحملون بنادق اليه ويضعون علي وجوههم شال اسود يغطي كل. جهه ولا يظهر سوي عينيه 
وسألته ماذا حدث بعد ذلك 
اجاب بعد قتل جميع المصليين فوجئت وانا نايم تحت جثة المصلي واشاهد مايجري بأحد الإرهابيين يحمل علم اسود ويصعد الي منبر الجامع ويلوح به علامة النصر 
وسألته كم تستغرق كل هذا
قال حوالي من ١٥ الي ٢٠ دقيقه 
ثم ماذا حدث بعد ما قام الارهابي الصعود إلي المنبر والتلويح بالعلم 
قال انسحب جميع الارهابيين من المسجد وخرجوا بالخارج وقامو بإطلاق النار بالهواء وعلي جدار المسجد وفروا بسيارتهم سالته كم سياره معهم قال لم اري سيارتهم بس من صوت السيارات كانت كثيره حوالي سبع أو ثمانية سيارات ثم ماذا حدث بعد ذلك حاولت الخروج 
وزحفت علي بطني حتي استطعت الخروج من المسجد و رايت الناس بدأت تأتي الي المسجد 
و انتهي لقائي مع أحد الحالات التي  شاهدت الأحداث  
وكانت مستشفى القنطره شرق أعلنت حالة الطوارئ  قام الدكتور علي حموده مدير المستشفى باستدعاء جميع الأطباء حتي الذين بالراحه وطاقم التمريض 
وسارعت سيارات الإسعاف التابعه لمرفق اسعاف القنطرة شرق الي مكان الحادث 
وقام المهندس متولي حسن رئيس مركز و مدينة القنطرة شرق بزيارة المرضي بالمستشفي والإطمئنان علي الحالات التي هناك واطمئن الي استعدادات المستشفى لاستقبال الحالات .

© 2017,جميع الحقوق محفوظة لدى شركة الاثير تك