مهرجان أفريقيا فى عيون الفنان .... وأيدٍ خفية وراء إفشاله

بتاريخ :الاثنين 16 اكتوبر 2017

الناشر :fatma   عدد المشاهدات : 253 مشاهدات

تحقيق  / سناء سيد الننى
كاد أن يُقام بالأمس عرسٌ فنىٌ كبير بدار الأوبرا المصرية بالقاهرة لولا أن امتدت بعض الأيادي الخبيثة لتجتث الفرحة والبهجة من قلوب وعيون فنانينا من المصريين والأفارقة 
... والسؤال لماذا يحدث هذا ، لماذا يُحارب الفن والفنانين ولمصلحة من .... نضع هذا التحقيق ( والذى يشمل صورة من موافقة المجلس الأعلى للثقافة، وصور للحضور لبدء الفعاليات ، وجانب من اللوحات التى شارك بها الفنانين ) بين أيدى المسئولين بوزارة الثقافة والمجلس الأعلى للثقافة ورئاسة الوزراء وكذلك رئاسة الجمهورية 
لأن من فعل هذه الفعلة الشنعاء لابد أن يُحاسب ؛ فهو لم يقدر العواقب الوخيمة وراء ماحدث ولم يفكر فى مظهرنا أمام أشقائنا الأفارقة ؛ حيث أنه كان هناك حضوراً متميزاً من كافة الدول العربية والإفريقية من فنانين وسفراء ووزراء ... إضافة إلى مجهود هؤلاء المبدعين شهور عديدة والذى ذهب سدى 
كل هذا أدى إلى أن يصدر رئيس المهرجان الأستاذ / عمر غريب بياناً لإلغاء المهرجان موضحاً به ما حدث بالأمس والذى أعتبره أنا شخصيا كارثة ثقافية بكل المقاييس وإليكم نص البيان :
بسم الله الرحمن الرحيم 
واستفتحوا وخاب كل جبار عنيد
صدق الله العظيم 
بيان هام
نظرا للضغوط الشديدة والظروف العصيبة قررت إدارة المهرجان إلغاء فعاليات المهرجان وذلك بسبب الأحداث والصعوبات والمضايقات التى مرت بها والتجربة المريرة والضغوط النفسية والعصبية الرهيبة وذلك لإفشال المهرجان من بعض اصحاب النفوس الضعيفة و القلوب الحاقدة 
وحتى لا أخفى عليكم شيئا فقد علمت من بعض الأشخاص المقربين أنه جاءت العديد من الاتصالات لبعض الفنانيين والعارضين المشاركين قبل بداية الفعاليات بأكثر من أربعة وعشرين ساعة أنه قد تم إلغاء المهرجان 
اذ كانت هناك نية مبيتة لإلغاء المهرجان من إدارة بالمجلس الأعلى للثقافة 
وهؤلاء فناتين عرب وأفارقة أتوا إلى بلدنا الحبيب من باب التواصل وتوطيد العلاقات المصرية الافريقة وهو الاتجاه الذى تتبناه الدولة وتدعو اليه 
لكننا فوجئنا من إدارة المجلس بإلغاء كل هذه الاحتفالات والكرنفالات مدعيه أنه لا يوجد فى جدول الأعمال ما يشير من قريب أو بعيد بهذه الفقرات الفنية مما يجب إلغاؤها وعدم عرضها 
ولقد تم الشد والجذب مع إدارة المجلس إلى ان وصل الأمر بوصفى بالكاذب لانى لم اعلمهم بهذه الفقرات والعروض الفنية ولم تكن مدرجة لجدول الاعمال ومع تصاعد الأحداث واحتدام الموقف وكاد أن يصل لعواقب وخيمة ومع اصرارى والحاحى الشديد تم إحضار الخطاب الخاص بالمهرجان وكانت المفاجأة للجميع أنه كان مدون به جميع الفقرات والفعاليات 
وأثبتُ للجميع صدق كلامى ومع الأسف لم أعلم كل هذا حدث لصالح من وما هى الايادى الخفية والجهة التى تسعى لهدم ومحاربة النجاح وهدم مجهود فنانين وعارضين وشغل اشهر عدة وضياع كل هذا المجهود 
وللأسف أمام كل هذه التحديات والصعوبات قررت إدارة المهرجان حفاظا على كرامتنا واسم المهرجان وباسم كل الفنانين المحترمين إلغاء الفعاليات ولكن نعدكم أنه سوف يكون هناك تداركاً للموقف فى اقرب وقت وسوف يتسلم كل عارض وفنان شهادته وجائزته
وسوف نحيطكم بالاخبار والجديد فى حالة جد جديد ان شاء الله وسنبقى على تواصل 
واخيرا تحيا مصر
والحمد لله الذى لا يحمد على مكروهٍ سواه
وكما قال القادر العظيم
بسم الله الرحمن الرحيم
إن الله لا يضيع أجر المحسنين 
صدق الله العظيم               

© 2017,جميع الحقوق محفوظة لدى شركة الاثير تك